عد إلى الأعلى
القائمة

إنجاز 89 % من إجمالي مشروع (براكة)

كشفت مؤسسة الإمارات للطاقة النووية السلمية خلال انطلاق فعاليات «منتدى تبادل المعرفة» بأبوظبي أمس، عن إنجاز 89% من العمليات الإنشائية لإجمالي مشروع «براكة» للطاقة النووية السلمية، حيث اكتملت المحطة الأولى وتنتظر استكمال بعض الإجراءات للدخول إلى عمليات التشغيل، فيما تم إنجاز 93% من المحطة الثانية و83% من المحطة الثالثة و72% للمحطة الرابعة، كما أعلنت المؤسسة عن استحواذ الموارد البشرية المواطنة على 60% من الكوادر الفنية العاملة بالمشروع «مهندسين ومهندسات».

وقال المهندس محمد إبراهيم الحمادي الرئيس التنفيذي لمؤسسة الإمارات للطاقة النووية: «للبرنامج النووي السلمي الإماراتي دور مهم في دعم النمو الاقتصادي والاجتماعي في دولة الإمارات من خلال توفير طاقة نووية آمنة وموثوقة وصديقة للبيئة، كما يدعم البرنامج حالياً عدة قطاعات استراتيجية من خلال تعزيز قوة الشركات المحلية وتطوير صناعات جديدة إلى جانب توفير فرص وظيفية مجدية».

وأضاف الحمادي، تواصل مؤسسة الإمارات للطاقة النووية جهودها في مجال الالتزام بأعلى المعايير العالمية الخاصة بالسلامة والأمان والكفاءة، لتحافظ على مكانتها الريادية في هذا القطاع المتنامي.

وأكد سعي المؤسسة لتحقيق أهدافها الاستراتيجية من خلال التزامها الراسخ بهذه المعايير وتكريس جهودها لتحقيق التميز ومواصلة مشاركة خبراتها مع قطاعات الدولة كافة.

أخبار ذات صلة

مزيد من الأخبار

  • البرنامج الوطني التطوعي
  • 
	مؤتمر إدارة الطوارئ والأزمات
  • عام زايد
  •  رؤية 2021