عد إلى الأعلى
القائمة

بحضور المدير العام للهيئة

هيئة "الطوارئ والازمات" تحتفل باليوم الوطني 46 عام

احتفلت صباح اليوم الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والازمات والكوارث باليوم الوطني السادس والأربعين، احتفاء بهذه المناسبة الوطنية الغالية وترسيخا للأهمية الرمزية لذكرى قيام الاتحاد.بحضور سعادة / د. جمال محمد الحوسني مدير عام الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث، ومدراء الادارات وموظفي الهيئة.

 وبعد عزف السلام الوطني، ألقى سعادة/ د. جمال محمد الحوسني كلمة بهذه المناسبة رفع فيها أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى مقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، والى صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، والى سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة"، وإخوانه أصحاب السمو الشيوخ أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، وإلى شعب الإمارات الوفي ، مؤكدا أن اليوم الوطني يشكل مناسبة وطنية فريدة لتجديد الولاء والانتماء وفرصة لإبراز الإنجازات التي تحققت على مدى السنوات الماضية من عمر الاتحاد.

واكد د. جمال الحوسني : اننا نستذكر اليوم الرجال المؤسسين الذين وضعوا أساس الدولة النموذجية الناجحة التي بهرت واصبحت محط انظار العالم بإنجازاتها وما حققته لمواطنيها من امن وامان واستقرار وازدهار لتصبح دولة عصرية تنافس دول العالم ونموذج يشار الية بالبنان.

وأضاف: كما نقف جميعا اجلالا وتعظيما لشهداء الوطن الذين وهبوا ارواحهم الطاهرة لهذا الوطن اعلاء للحق ونصرة للمظلومين حتى ننعم وابنائنا والاجيال القادمة بالأمن والامان والسلام.
مشيرا الى ان شعب الامارات يحتفل هذه الايام وبكل فخر واعتزاز بالذكرى السادسة والاربعين لقيام اتحاد دولة الإمارات العربية المتحدة، وهي ذكرى غالية وعزيزة علينا جميعا، نستمد منها القوة والعزيمة للسير في الطريق الصحيح إلى المستقبل، وتحقيق تطلعات القيادة وطموحات الشعب نحو دولة التسامح والسعادة.

 وقال د. جمال الحوسني : إن مبادرات وتطلعات وامال قيادتنا كانت ولاتزال دافعا لنا جميعا نحو مزيد من الجد والاجتهاد في سبيل الوصول إلى أفضل المراتب والمستقبل الزاهر الذي نسعى الية ويمثل نبراسا يضئ لنا طريق الريادة للحفاظ على مكتسبات الدولة. لافتا الى إننا نشعر بالفخر والاعتزاز لتلك المبادرات النوعية والتي شملت كافة نواحي الحياة والتي تعكس حرص القيادة على تسخير كافة الامكانيات للوصول بأبناء وبنات الامارات نحو ارقي مستويات الحياة الكريمة، مؤكدا إن روح الاتحاد التي تسري فينا جميعا تتطلب منا الذود عن الوطن والاستمرار في زيادة تلاحمنا والتمسك بنهجنا ومضاعفة جهودنا وعطاءاتنا لوطننا الغالي والحفاظ على انجازاته.

وأشار سعادة / د. جمال الحوسني  مدير عام الهيئة :الى انه بين عام مضى "عام الخير" وعام قادم "عام زايد" قدمت الهيئة العديد من المبادرات المجتمعية والتي شملت الانشطة والبرامج الخيرية عكست ترسيخ المسؤولية المجتمعية في مؤسسات القطاع الخاص، لافتا الى ان الهيئة تسعى لإقامة وتنظيم مجموعة من المبادرات في العام القادم والتي تحتفي بالمغفور له بإذن الله تعالى، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان -طيب الله ثراه -وقيمه التي جسّدها طوال سنوات حياته اضافة لتكريس وابراز مآثر زايد وارثة العظيم وإنجازاته المحلية والعالمية.

واختتم بالقول: "إننا اليوم كأفراد ومسؤولين مطالبون بالحفاظ على المنجزات وتعزيزها من خلال مواصلة العمل والجهود حتى تبقى دولة الامارات صرحا شامخا معطاء، سألين الله العلي القدير مزيداً من التقدم والرقي والازدهار لهذا الوطن وأن يديم على بلادنا نعمة الأمن والأمان والاستقرار.

وقدم السيد/ عبد الله بخيت الكتبي الموظف بالهيئة قصيدة شعرية وطنية تغنى فيها بدولة الامارات وبقيادتها الرشيدة، تبعه عرض فيلم وثائقي يروي قصة قيام دولة الامارات وانجازاتها خلال 46 عاما، والتي عملت الدولة على تعزيزها طوال ما يناهز 5 عقود لتقف اليوم نموذجاً استثنائياً، استطاعت خلاله قيادتنا الرشيدة السير بخطى حثيثة نحو غدٍ أفضل لشعبها وللأمتين العربية والإسلامية.

وقام سعادة / د. جمال الحوسني مدير عام الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث بالكشف عن لوحة تعبيرية تماشيا مع عام زايد تتضمن كلمات المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه سطرها موظفي الهيئة على شكل شعار عام زايد.

أخبار ذات صلة

مزيد من الأخبار

  • البرنامج الوطني التطوعي
  • 
	مؤتمر إدارة الطوارئ والأزمات
  • عام زايد
  •  رؤية 2021
  • مسابقة المهارات العالمية