عد إلى الأعلى
القائمة

الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والازمات والكوارث تؤهل موظفيها للجيل الرابع من التميز المؤسسي

نظمت "الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث" دورة تدريبية بعنوان "تقييم التميز المؤسسي – الجيل الرابع" في نادي ضباط القوات المسلحة بأبو ظبي، ضمن أهداف الهيئة في تعريفهم بالأسس النظرية للمشاركة بكفاءة في تطبيق وتقييم مستويات منظومة التميز الحكومي.

 

 

قدم الدورة التدريبية الخبير  بهاء بركات الذي ناقش أهداف البرنامج التدريبي من  تعزيز قدرات منظومة التميز الحكومي – الجيل الرابع بالإضافة إلى التمكن من استخدام أسلوب تقييم منظومة التميز الحكومي – الجيل الرابع في تقييم قدرات ونتائج التميز الحكومي. واعداد تقرير التغذية الراجعة.

واستعرض المحاضر تطوير منظومة للتميز الحكومي بحيث  تتلاءم مع الرؤية الطموحة لدولة الإمارات في أن تكون من أفضل دول العالم في عام 2021، مشيراً إلى ان تم تصميم منظومة التميز الحكومي بنا ء على التجارب الناجحة التي قامت بتطبيقها حكومة دولة الإمارات، وتشكل منظومة التميز الحكومي خارطة طريق للحكومات التي تسعى نحو الوصول إلى آفاق جديدة تتعدي التميز لكي تصل إلى مستوى تحقيق الريادة في الأداء والتحول إلى حكومة سباقة ومبتكرة وذكية.

 

كما ناقشت الدورة التدريبية تطوير المنظومة لتوا كب البرامج والمشاريع الرائدة التي تطبقها حكومة دولة الإمارات في مجال التطوير الحكومي وتطوير الخدمات والتوجهات الحديثة في مجال العمل الحكومي والمتمثلة في تحقيق الريادة في جميع المجالات، بهدف إطلاق منظومة التميز الحكومي إلى تمكين الجهات الحكومية من تحقيق الرفاهية والسعادة للمواطنين وتحقيق متطلبات وتوقعات المجتمع في الحصول على خدمات حكومية بمستوي سبع نجوم وبأعلى درجات الكفاءة والفعالية ودعم التوجهات الحكومية في مجال الابتكار بما يحقق للدولة ميزة تنافسية ومكانة رائدة، كما تعتبر منظومة التميز الحكومي أسلوب تفكير جديد في طريقة تخطيط وتطوير العمل الحكومي تعتمد مبادئ ومفاهيم مبتكرة )تم تجربتها وتطبيقها في حكومة دولة الإمارات(  وأثبتت فاعليتها في تحقيق نتائج رائدة.

 

وقد نالت الدورة تفاعلا إيجابيا بناء وتناولت  مميزات منظومة التميز الحكومي منها التركيز على الابتكار، ومراعاة الاختلاف والخصوصية في طبيعة عمل الجهات الحكومية، والتركيز على مدى تحقيق الأهداف الرئيسية المنوطة بالجهات الحكومية، كذلك التركيز على الخدمات والتحول الذكي، وتطوير فلسفة إدارة الأداء وربطها بتحقيق الرفاهية والسعادة للمجتمع وبما يحقق للدولة ميزة تنافسية ومكانة رائدة. بالإضافة الى أسلوب جديد للتقييم حيث يتم التركيز على نتائج المهام الرئيسية بما يضمن تقديم قيمة مضافة للجهة، كذلك أسلوب مبسط للمشاركة في الجوائز المرتبطة بالمنظومة، وسهولة ووضوح المعايير

كما تطرقت الدورة التي استمرت لخمسة ايام مفاهيم منظومة التميز الحكومي، وشروط الفوز منها سعادة الموظفين،وسعادة المتعاملين، وتصنيف مرا كز تقديم الخدمة، وتصنيف ديوان المحاسبة وشروط المشاركة.

 

وقد أثنى المدرب على المشاركين، ونوه بطريقة تعاطي المتدربين مع المعلومات التي قُدمت إليهم، ومناقشة النقاط المدروسة، لافتا إلى أن المشاركين أدوا التمرين التدريبي، في جو تفاعلي  ساد الدروة، مؤكدا أن النقاشات التي اشتملت عليها الدورة التدريبية ستساعد على تطوير المهارات المناسبة لدى الموظفين المشاركين.

وفي ختام الدورة قام سعادة/ سيف محمد ارحمه الشامسي نائب مدير عام الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والازمات والكوارث  بتوزيع الشهادات على المشاركين .

 

 

 

 

أخبار ذات صلة

مزيد من الأخبار

  • البرنامج الوطني التطوعي
  • 	مؤتمر إدارة الطوارئ والأزمات
  • عام زايد
  •  رؤية 2021
  • مهرجان التسامح