عد إلى الأعلى
القائمة

بحضور مدير عام الهيئة هيئة "طوارئ والازمات " تنظم ورشة حول “بلوك تشين”

بحضور سعادة / د جمال محمد الحوسني مدير عام الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والازمات والكوارث ومدراء الادارات وعدد من رؤساء الاقسام نظمت الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والازمات والكوارث متمثلة في ادارة الخدمات المساندة ورشة عمل حول تقنية "بلوك تشين" والتي يعتبر ثورة في عالم التكنولوجيا والانترنت الذي سيتحول إلى شبكة من الثقة تسمح بتبادل المعلومات بخصوصية أعلى، وتتيح التبادلات التجارية والمالية دون الحاجة إلى مؤسسات وسيطة. البلوك تشين هي تقنية لتخزين والتحقق من صحة وترخيص التعاملات الرقمية في الأنترنت بدرجة أمان عالية و درجة تشفير قد يكون من المستحيل كسرها في ظل التقنيات المتوفرة اليوم. بالإضافة الى ان بلوك تشين هي التقنية الأساسية أو البنية التحتية التي تعمل بموجبها العملات الرقمية مثل البيتكوين، ويعتبرها العديد من الخبراء بمثابة الطفرة النوعية التي ستؤدي إلى ظهور الجيل الثاني من الإنترنت حين يتم تبنيها بشكل واسع، حيث ستقدم فرصا كبيرة إلى المجتمعات والأفراد حول العالم.

كما تناول المحاضر مفهم وتاريخ العملة الافتراضية البيتكون والاسعار التي يتم التداول عليها والية البيع والشراء مؤكد انها عملة ذات نظام دفع عالمي يمكن مقارنتها بالعملات الأخرى مثل الدولار أو اليورو، لكن مع عدة فوارق أساسية، من أبرزها أن هذه العملة هي عملة إلكترونية بشكل كامل تتداول عبر الإنترنت فقط من دون وجود فيزيائي لها وهي أول عملة رقمية لامركزية، فهي نظام يعمل دون مستودع مركزي أو مدير واحد، أي أنها تختلف عن العملات التقليدية بعدم وجود هيئة تنظيمية مركزية تقف خلفها

واشار المحاضر الى بعض المميزات التي تتمتع بها العملة واهمها صعوبة التزوير وسرعة انتشارها العالمي ويتم إنشاء البيتكوين كمكافأة لعملية تعرف باسم التعدين. ويمكن استبدالها بعملات ومنتجات وخدمات أخرى اعتبارا من فبراير 2015.

وفي نهاية الورشة اجاب المحاضر على استفسارات واسئلة الحضور المتعلقة بنظام البيع و الشراء وحقوق المشاركين ومستقبل العملة خلال السنوات القادمة .

أخبار ذات صلة

مزيد من الأخبار

  • البرنامج الوطني التطوعي
  • 
	مؤتمر إدارة الطوارئ والأزمات
  • عام زايد
  •  رؤية 2021