عد إلى الأعلى
القائمة

89.4% انخفاض الإصابة بفيروس كورونا في السنوات الثلاث الماضية

كشفت إحصاءات دائرة الصحة ـ الجهة التنظيمية لقطاع الرعاية الصحية في إمارة أبوظبي ـ عن انخفاض كبير في اكتشاف حالات الإصابة بمرض متلازمة الشرق الأوسط التنفسية (فيروس كورونا) على مدى السنوات الثلاث الماضية بنسبة% 89.4

.

وعقدت دائرة الصحة ندوة علمية حول البحوث العلمية المتعلقة بمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية بالمشاركة مع مركز مراقبة الأمراض والوقاية منها في الولايات المتحدة الأميركية وجهاز أبوظبي للرقابة الغذائية، حيث تضمنت الندوة مناقشة الوضع العالمي لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية، وتناولت الخطط المستقبلية للتصدي للأمراض المعدية والوقاية منها حفاظاً على صحة وسلامة المجتمع المحلي والعالمي.

بحوث

وتم خلال الورشة استعراض سلسلة البحوث المحلية التي تمت في إمارة أبوظبي بالتنسيق بين القطاع الصحي وقطاع الثروة الحيوانية والذي يعد نموذجاً عالمياً رائداً يحتذى به في السيطرة على الأمراض المعدية وخصوصاً مرض متلازمة الشرق الأوسط التنفسية (فيروس كورونا) والسيطرة عليه، هذا النموذج القائم على التعاون والتكامل بين الجهات ذات العلاقة ويستند على مبدأ «الصحة الواحدة» للأمراض المعدية المشتركة بين الإنسان والحيوان والبيئة.

 

وقالت الدكتورة أمنيات الهاجري، مدير الصحة العامة في دائرة الصحة: انطلاقاً من حرص دائرة الصحة على تحقيق رؤيتها «نحو أبوظبي مجتمع معافى» وفي سعيها المستمر لحماية المجتمع والحد من انتشار الأمراض المعدية، تلتزم الدائرة بتطبيق أفضل الممارسات في السيطرة على الأمراض المعدية وفق أرقى المعايير العالمية.

كما أضافت الهاجري، لم يقتصر التعاون بين دائرة الصحة وجهاز الرقابة الغذائية ومركز مراقبة الأمراض فيما يخص التقصي والسيطرة على مرض متلازمة الشرق الأوسط التنفسية «فيروس كورونا» على تحقيق نتائج إيجابية على الصحة العامة والوقاية من المرض، بل تعداه لتنفيذ دراسات وبحوث حصرية بإمارة أبوظبي تحمل معلومات جديدة حول مرض متلازمة الشرق الأوسط التنفسية «فيروس كورونا» والسيطرة عليه، نطرحها من خلال الندوة العلمية ونفيد بها العالم.

مختبرات

وأكدت الدكتورة سلامة المهيري مدير المختبرات البيطرية التابعة لجهاز أبوظبي للرقابة الغذائية أهمية الدور الذي تضطلع به المختبرات التشخيصية البيطرية التابعة للجهاز في الوقاية من الأمراض الحيوانية المستوطنة والوافدة والتخفيف من حدتها، إذ إنها ساهمت بشكل فعال خلال الفترة الماضية في مراقبة تفشي الأمراض الحيوانية العابرة للحدود.

 

أخبار ذات صلة

مزيد من الأخبار

  • البرنامج الوطني التطوعي
  • 
	مؤتمر إدارة الطوارئ والأزمات
  • عام زايد
  •  رؤية 2021