عد إلى الأعلى
القائمة

رسالة المدير العام

سعادة عبيد راشد الحصان الشامسي

المدير العام

صدر القرار السامي بإنشاء الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث بتاريخ 14-5-2007 ضمن منظومة الهيكل التنظيمي للمجلس الأعلى للأمن الوطني برئاسة سيدي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة - حفظه الله - بهدف تعزيز قدرة الدولة في مواجهة الطوارئ والأزمات والكوارث وذلك من خلال التخطيط والتدريب المشترك والتنسيق بين أجهزة الدولة المختلفة ورفع الجاهزية والاستعداد للتعامل مع حالات الطوارئ والأزمات .

لا شك بأن تأسيس الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث سيساهم في تعزيز الوعي في المنطقة والإرتقاء بالمعرفة لدى الجميع، والتعريف بالجهود الوطنية والعمليات المشتركة مع دول الجوار والعالم، ويجعل دولة الإمارات هي الأولى في المنطقة التي تنظر بأهمية كبيرة إلى موضوع إدارة الطوارئ والأزمات والكوارث .

تسعى الهيئة إلى صياغة مفاهيم ذات جودة وعالمية للتعامل مع مختلف حالات الكوارث سواء الطبيعية منها أو من صنع الإنسان، وبالرغم من أن دولة الإمارات ودول المنطقة تملك خبرة واسعة في مجال إدارة الطوارئ والأزمات والكوارث ولديها تجهيزات وإمكانات مختلفة، إلا أن التنسيق بين الجهات ياتي من اولوية مهام الهيئة واختصاصاتها ووضع الخطط الوطنية والتمارين والتدريبات المشتركة بين تلك الجهات بإشراف جهة رسمية واحدة .

وأخيرا أرفع أسمى آيات الشكر والتقدير إلى سيدي صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة - حفظه الله ورعاه - وإلى سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي - رعاه الله – والى سيدي صاحب سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان - ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة - وإلى سيدي سمو الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان - مستشار الأمن الوطني - لحرصهم على مواكبة التطورات السياسية والاقتصادية والاجتماعية، الداخلية والخارجية لنكون قادرين على مواكبة المستجدات والمتغيرات الإقليمية والدولية.

  • البرنامج الوطني التطوعي
  • 	مؤتمر إدارة الطوارئ والأزمات
  • عام التسامح
  •  رؤية 2021